Deist Intro in Arabic

 

مرحبا بك في الربوبية

 

                                                                            

الربوبية لديها الكثير لتقدمه لك,كما أن لديها الكثير لتقدمه للمجتمع,

الربوبية هي معرفة الله على أساس التطبيق العقلاني على التصاميم,

وعلى جميع القوانين الموجودة في الطبيعة.التصاميم تفترض مسبقا

وجود مصمم.ولهذا فان الربوبية هي ديانة طبيعية وليست ديانة

"الوحي".الدين الطبيعي هو فلسفة الربوبية لأنه يحرر الذين يتمسكون

من التناقضات والخرافات لأن سلبية الخوف من أن لا يتم ذلك ممثلة

بقوة في كل الديانات" السماوية" مثل اليهودية والمسيحية والإسلام

(هذه الديانات التي تسمى ديانات سماوية,كلها تدعي تلقي وحي خاص

من عند الله وتزعم الحق في ذلك ,ومعظم أتباعها الملتزمين بتعاليمها

يؤمنون في الواقع بالتناقضات الموجودة في كتبها المقدسة ).عندما

يصبح ما يكفي من الناس ربوبيين, فان صوت العقل سيعلو على صوت

الخوف و الخرافة,والصفات الايجابية ستصبح جزءا من المجتمع ككل.

وبدلا من وجود الملايير من الناس مطاردة بسبب أعمال العنف التي

لامعنى لها والتي تروج لأساطير الديانات" السماوية"فان الناس

سيركزون على هبة العقل التي منحها لهم الله ,مما سيؤدي إلى تطور

الفرد والمجتمع بلا حدود...                                              

 هذا ليس حلما طوبا ويا ,لأنه إذا تساءلنا لماذا يعرف الناس الكثير

عن الديانات "السماوية"الغير عقلانية بينما يعرف القليل فقط من

الناس عن الربوبية .الجواب هو أن المتدينين من أتباع الديانات

"السماوية"عملوا بجد  من أجل نشر معتقداتهم الخاطئة,ولهذا

ينبغي علينا نحن الربوبيون أن نفعل الكثير لإخبار الإنسانية بحقيقة

الربوبية ,لأن كل إنسان قادر على التأقلم معها طالما أنه يملك عقلا

وهبه له الله, وبالتالي فانه سيتحرر من الحالة الغير الطبيعية التي

ورطته فيها الديانات" السماوية"لأنه بخرافاتها وأساطيرها تكبح

كل قدراته على التفكير الحر و العقلاني الخالي من كل أشكال

التعصب الطائفي.                                                     

من فضلك حاول أن تتأقلم مع الربوبية وذلك بقراءتك للمواضيع

المكتوبة في هذا الموقع وبمساعدة أعضاء الاتحاد العالمي للربوبيين

الذين يتحدثون لغات مختلفة ,وهكذا ستكتشف بنفسك أن الله مختلف

كليا عن ما تحكيه عنه الديانات السماوية,وبالتالي فانك ستضمن

لنفسك ولغيرك حماية ذاتية ضد الطائفية.                      

انه في الربوبية يتحد عقلنا مع ايماننا,وهذه التركيبة العظيمة

                           التي نشاهدها في الكون,تبرهن لنا أكثر مما يمكن أن تبرهن                          

           الكتب أن هناك اله وراء تصميم هذا الكون وبالتالي فانه يعلن لنا          

              عن خصائصه بوضوح .                                                              

 

                               

مفا هيم متعلقة بالربوبية                        

 

            العبادة؛    تستند إلى الإيمان بالمعتقدات الغير معقولة من قبل مجموعة   من الناس فاليهودية والمسيحية و الإسلام هي ديانات العبادة ,التي تدفع الفرد إلى الإيمان              

بتعاليم عقائدية غير معقولة من أساطير وخرافات مثل العقارات التي وهبها  الله لليهود         

أو قيامة وصعود المسيح أو إسراء ومعراج محمد ,إن كل هذه الادعاءات نرفضها نحن         

الربوبيون ,لأننا نشجع الفكر الحر و المستقل وبالتالي فان الربوبية  ترفض فكرة العبادة .

 

            الربوبية؛  هو اعتراف بقوة إبداعية عالمية أكبر من تلك القوة التي يملكها الجنس البشري     وذلك عن طريق المراقبة الشخصية للقوانين والرسوم والنماذج في الطبيعة وفي الكون والحفاظ

عليها , والتأكيد على قدرة العقل البشري الفطرية ,وبالتالي رفض ادعاءات  الأفراد والديانات التي

تدعي تلقي وحي خاص من عند الله.                                                                      

 

الإيمان؛ لقد أسيء استخدام هذه الكلمة بشكل رهيب من قبل الديانات" السماوية " مما أدى إلى

تحييد هبة العقل التي وهبها الله للناس ,وجعلهم يصدقون بعض الأساطير مثل المشي على الماء

وشفاء المرضى  وتقسيم البحر الأحمر وغير ذلك من الخرافات المجنونة .الربوبية إذن تفضل

استخدام كلمة" ثقة"   بدلا من كلمة" إيمان " بسبب المعنى الملتوي الذي قد يفهم من هذه

  الكلمة وقد بينت القرون الماضية مدى إساءة استخدام كلمة" إيمان"من طرف الديانات      

" السماوية ".                                                                                                 

 

الله؛  قوة كونية , هي مصدر الخلق ومصدر القوانين والرسوم والنماذج الموجودة في جميع   

أنحاء الطبيعة.                                                                                            

  

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 


 

 






Main Menu
Latest News of Interest to Deists
A recent survey on religion shows there are 34 million Americans who are classified as "Nones", that is they do not embrace any of the "revealed" religions and the vast majority of them are not Atheists. In actuality, the vast majority of the "Nones" are actually Deists!

The survey shows a giant step forward for Deism in the fact that it actually uses the word "Deist" and for the very significant raw numbers it shows as representing the number of people who are Deists.  In reality, the number of Deists is actually higher than the survey shows because the survey uses an outdated definition of Deist. For a more accurate definition please see our Deism Defined page.


Click here to read the actual survey. (It's in PDF)
Astronomers report a recent study strongly indicates the Universe is infinite.
One of the reasons the freethinker Giordano Bruno was tortured and murdered by being burned alive by the Catholic Church during the Inquisition was that he said the Universe is eternal and infinite which violates the superstitions in the Bible found in Genesis. This new study vindicates Bruno.

Obama is making the mixing of church and state worse than ever before.
Obama supporters forget that when all is said and done, Obama is just another politician. This article shows he's proving that he is nothing but a politician by doing more than any other president to mix religion and government, especially through giving tax-dollars to religious organizations.


Help Get the Word Out About Deism! Thank You!